‫الرئيسية‬ غير مصنف الراكبون على الاحداث الأليمة اسوأ من المجرمين
غير مصنف - ‫‫‫‏‫أسبوع واحد مضت‬

الراكبون على الاحداث الأليمة اسوأ من المجرمين

شهدت تونس ليلة البارحة حادثة اليمة تمثلت في وفاة 11 رضيعا في قسم الاطفال بمستشفى الرابطة
ولأن عبرت العديد من الاطراف الفاعلة في المشهد السياسي والمجتمعي عن ضرورة كشف الحقائق وتحديد المسؤوليات في هذه الكارثة الوطنية حاولت اطراف اخرى تحقيق نقاط سياسية على حساب مآسي عائلات الرضّع المتوفين
نفس الوجوه التي تحاول التمركز والتموقع سياسيا مهما كان الحدث فوجدناهم يوم انتحار المصور الصحفي في الڨصرين وسمعنا اصواتهم في الاضراب العام واليوم يواصلون قذارتهم دون اي تأنيب ضمير
التجارة بالدم والتجارة بالكوارث ربما تكون تجارة مربحة سياسية لكنها ساقطة اخلاقيا يمكنها ان تكسبك اشواطا في لحظات الغضب الشعبي لكنها لن تصنع لك مستقبلا او تكسبك شعبية فستضل مجرّد متسلّق يُنظر اليك كشخص اسوأ واقبح من المجرم بحد ذاته

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

‫شاهد أيضًا‬

”تطالب بشرى بالمساواة في الارث مطالبة المخطئة” في إمتحان العربية بمعهد الامام مسلم

تداول رواد مواقع التواصل الإجتماعي صورة لأحد الفروض التأليفية لامتحان مادة العربية بمعهد ا…